سياسة

التقدم والإشتراكية يرحب بقرار تجميد النظام الأساسي داعياً الأساتذة إلى التفاعل الإيجابي لتفادي شبح سنة بيضاء

رحب حزب التقدم والاشتراكية المعارض، بما تمخض عن اللقاء الذي جمع الحكومة بالنقابات التعليمية.

و قال بلاغ صادر عن المكتب السياسي لحزب “الكتاب” أنه سجل الخطوات التي قامت بها الحكومةُ خلال لقائها، يوم الاثنين 27 نونبر، بممثلي النقابات التعليمية، والمتعلقة بتجميد النظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية والالتزام بتعديله وتضمينه تحسين دخل موظفي وموظفات القطاع في أجلٍ أقصاهُ 15 يناير المقبل، فضلاً عن الالتزام بعدم الاقتطاع من الأجور.

و دعا حزب الكتاب، الحكومة لمواصلة مجهودها لتحسين أوضاع نساء ورجال التعليم وتفادي شبح سنةٍ بيضاء من أجل إقناع نساء ورجال التعليم وطمأنتهم على مآل مطالبهم المشروعة، والمتعلقة أساساً بالرُّقِــــــــيِّ بأوضاعهم المادية والاعتبارية، بما يَـــجعلهم شُركاءَ فعليين في إصلاح المدرسة العمومية..

الى ذلك، دعا حزب “التقدم والإشتراكية” أطر التعليم، إلى التعامل الإيجابي والبنَّاء مع هذه المستجدات، بما يُمَكِّنُ من استئناف الدراسة في أسرع وقت، تفاديًّا لشبح سنةٍ دراسية بيضاء، وصَـــــوْناً لحق ملايين بنات وأبناء الشعب المغربي في التحصيل الدراسي السَّوِي.

التقدم والإشتراكية يرحب بقرار تجميد النظام الأساسي داعياً الأساتذة إلى التفاعل الإيجابي لتفادي شبح سنة بيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock