الفلاحة والتجهيز يوقعان عقدا لاقتصاد الماء في زراعة النخيل بـ2.3 مليار درهم

أخبار الداخلة28 أكتوبر 2022آخر تحديث :
الفلاحة والتجهيز يوقعان عقدا لاقتصاد الماء في زراعة النخيل بـ2.3 مليار درهم

أخبار الداخلة:

وقعت وزارة التجهيز والماء وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، اليوم الجمعة بالراشيدية، بمناسبة الملتقى الدولي للتمور،  اتفاقية-إطار لعقد التدبير التشاركي للفرشة المائية لمحور مسكي-بودنيب، وذلك من أجل عقلنة استعمال الماء من خلال تأطير التوسعات الفلاحية المخصصة لزراعة النخيل بمحور مسكي-بودنيب.

وتبلغ الاستثمارات المالية المخصصة لهذا البرنامج في إطار عقد التدبير التشاركي للفرشة المائية لمحور مسكي-بودنيب، في أفق 2030 أزيد من 2.3 مليار درهم.

ويأتي توقيع هذا العقد، وفق بلاغ صحفي، تتويجا للمشاورات بين مختلف الشركاء المؤسساتيين المعنيين، وكذا مستعملي الماء من فلاحين ومستثمرين ومجتمع مدني.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى عقلنة استعمال الماء من خلال تأطير التوسعات الفلاحية المخصصة لزراعة النخيل بمحور مسكي-بودنيب للمحافظة على الموارد المائية الجوفية المتجددة بهذه المنطقة واستدامة الاستثمارات الفلاحية المرتبطة بها.

وتندرج هذه الاتفاقية في إطار المخطط التوجيهي لتهيئة الموارد المائية بالحوض المائي كير-زيز-غريس لعقلنة استعمال المياه الجوفية لأغراض فلاحية.

وستمكن الاتفاقية من تدبير أمثل للطلب على الماء عبر إنجاز مشاريع مهيكلة لتعبئة الموارد المائية وإنجاز تجهيزات هيدروفلاحية عصرية ووضع معدات أوتوماتيكية لتتبع تطور مستوى الفرشة المائية، مع الحرص على وضع عدادات لتعزيز عملية مراقبة جلب المياه الجوفية، فضلا عن عملية التحسيس بأهمية ترشيد استعمالات المياه.

الإجراءات التي ستتخذ في هذا الإطار، وفق البلاغ ذاته، ستمكن من تحسين تدبير الموارد المائية وحصر استعمالاتها في حدود حجم المياه الجوفية المتجددة للفرشة المعنية بهذه العقدة، حفاظا على حق الأجيال القادمة من هذه الموارد المائية وضمانا لاستدامة الاستثمارات الفلاحية المرتبطة بها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *