النعمة ميارة يستقبل وفد عن مجلس اللوردات البريطاني

أخبار الداخلة4 أكتوبر 2023آخر تحديث :
النعمة ميارة يستقبل وفد عن مجلس اللوردات البريطاني

أخـبـار الـداخـلـة: مراسلة

استقبل رئيس مجلس المستشارين السيد النعم ميارة يومه الأربعاء 4 أكتوبر 2023 بمقر المجلس بالرباط, وفدا عن النادي الليبرالي الوطني البريطاني برئاسة اللورد مونرو بالمر.

في مستهل هذا اللقاء, أشاد رئيس مجلس المستشارين بجودة العلاقات السياسية التي تجمع بين البلدين الصديقين, القائمة على قيم الاحترام والتفاهم والتعاون, مجددا في هذا الإطار شكره للمملكة المتحدة على مساهمتها في جهود البحث وإغاثة منكوبي الزلزال الذي ضرب منطقة الحوز مؤخرا.

IMG 20231004 WA0001

في نفس السياق, شدد السيد الرئيس على أهمية البعد البرلماني في تطوير العلاقات الثنائية, حيث قدم في هذا الصدد شروحات وافية عن عمل مجلس المستشارين, وتركيبته واختصاصاته, واحتضانه للنقاش العمومي, مما جعل منه فضاء للخبرة والحوار حول مختلف القضايا الوطنية واستراتيجيات الدولة ذات الصلة بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية. وأعرب السيد الرئيس عن استعداد المجلس لمواكبة مسلسل تطوير هذه العلاقات الثنائية ودعمها بكل المبادرات.

IMG 20231004 WA0002

 

من جهة ثانية, تقاسم السيد ميارة مع الوفد البريطاني بعض الانشغالات التي تؤرق المملكة المغربية, بسبب التهديدات الأمنية المتفاقمة في منطقة الساحل والصحراء, في ظل ما تعرفه من غياب للأمن والاستقرار وانتشار الجماعات المسلحة والعصابات الإجرامية ذات الارتباطات الوثيقة بجبهة البوليساريو. وتوقف السيد الرئيس في هذا الإطار عند النزاع المفتعل حول مغربية الصحراء, معتبرا أنه ساهم في تعطيل قطار التنمية بالمنطقة المغاربية على مدى أكثر من أربعة عقود. كما شدد السيد الرئيس على أهمية المبادرة المغربية للحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية, كإطار لتسوية هذا الملف ضمن السيادة الوطنية والوحدة الترابية للمملكة, مذكرا بالمواقف الإيجابية التي عبرت عنها مؤخرا العديد من الدول الأوربية, إضافة إلى الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء.

من جانبه أعرب اللورد مونرو مانرو عن سروره بهذه الزيارة, التي تندرج ضمن مسار علاقات تاريخية متجذرة بين المملكتين الصديقيتين. كما أبدى السيد مونرو بالمر في نفس الوقت إعجابه بمستوى التطور الذي تشهده المملكة في مختلف المجالات, والذي جعل منها نموذجا يحتذى به في القارة الإفريقية.

وبعد أن استعرض بعض خصوصيات التجربة البرلمانية في بلاده, شدد السيد مونرو بالمر على مواصلة تعزيز علاقات التعاون البرلماني القائم بين المؤسستين التشريعيتين وتكثيف التنسيق والتشاور في مختلف المحافل الإقليمية والدولية خدمة للقضايا ذات الاهتمام المشترك. كما تعهد بنقل انشغالات المملكة المغربية المعبر عنها في هذا اللقاء إلى مجلس اللوردات البريطاني بهدف تكوين صورة أفضل عما يجري بهذه المنطقة من العالم.

حضر هذا الاستقبال السيدة جليلة مرسلي رئيسة مجموعة الصداقة البرلمانية المغرب – المملكة المتحدة،والسيد الأسد الزروالي الأمين العام للمجلس، والسيد سعد غازي مدير العلاقات الخارجية بالمجلس.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *