تنسيقية شباب قبائل أيت باعمران بالعيون تعلن تضامنها المطلق مع كل مكونات قبيلة الركيبات

أخبار الداخلة2 يناير 2023آخر تحديث :
تنسيقية شباب قبائل أيت باعمران بالعيون تعلن تضامنها المطلق مع كل مكونات قبيلة الركيبات

أخبار الداخلة:

العيون في: السبت 31 دجنبر 2022

  تنسيقية شباب قبائل أيت باعمران بالعيون

تعلن تضامنها المطلق مع كل مكونات قبيلة الركيبات

بيان تضامني

قـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــال تعـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالى:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا

أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ

صدق الله العظيم

     انعقد ليلة الجمعة 30 دجنبر 2022 بمنزل أحد شباب تنسيقية قبائل ايت باعمران بمدينة العيون، اجتماعا للتداول والنقاش حول موضوع تداعيات وانعكاسات الفيلم الوثائقي المعروض مؤخرا بالعيون، والذي يحتوي على مغالطات تمس بالأساس كل مكونات قبائل الصحراء بشكل عام، وقبيلة الركيبات بشكل خاص، وذلك بالإساءة للمرحوم بإذن الله تعالى: “الولـــــــــــــــــــــــــــــي الصالح الشيخ سيدي أحمد الركيبي”، الذي يعتبر أحد رموز قبائل الصحراء.

     وأمام هذا الفعل الغير مبرر ، فإن تنسيقية شباب قبائل ايت باعمران بالعيون تتشبث بما يعرف على قبائل الصحراء من عادات وتقاليد وقيم الاحترام والوقار، فتجسدها كاملة في الضمان والتآزر مع كل مكونات قبيلة الركيبات، باعتبارهم امتداد لكل المشترك بيننا، وتتسائل في نفس الآن عن جدوى عرض هذا الفيلم الوثائقي في هاته اللحظة بالضبط، في سياق دولي متحرك يعرف انجازات دبلوماسية متتالية غير مسبوقة، تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك نصره الله وأيده، والذي يؤكد في خطبه وتوجيهاته على ضرورة تقوية الجبهة الداخلية من أجل التصدي لكل مناورات المتربصين بالوحدة الترابية لبلادنا.

     وتجدر الإشارة أن هذا الانزلاق والانحراف غير مبرر، من مؤسسة كان مِنْ واجبها إغناء الفضاء العمومي بما يلزم من الإنتاجات الفنية والثقافية الساعية للمساهمة في ترابط مكونات القبائل الصحراوية المغربية، لا المضي لتشتيت شملهم، وبلقنة المنطقة وزعزعت استقرارها، وبذلك تمزيق وحدة قبائل الصحراء الملتفين حول جلالة الملك.

وعليه فإن تنسيقية شباب قبائل أيت باعمران بالعيون تؤكد على مــــــــــــــــــــــــــــا يلي:

1. إدانتها وشجبها لهذا الفعل اللامسؤول الماس والمسيء لكل مكونات قبيلة الركيبات بشكل خاص، والذي يطال كل مكونات القبائل الصحراوية بالمملكة الشريفة بشكل عام.

2. ضرورة محاسبة كل من ساهم في هذا الانزلاق الماس بحرمة وهبة القبائل الصحراوية.

3. مطالبتنا من الجهات الوصية على الثقافة والفن والمهتمة بالإنتاج والأعمال السينمائية، أن تستحضر في بداية كل تلك الأعمال مبدأ الوقار والاحترام والتقدير لقبائل الصحراء، لا المساس بهم وبأعرافهم وتقاليدهم.

4. إشادتنا بالتدخل المستعجل للسلطات المحلية تحت إشراف السيد والــــــــــــــــي ولاية العيون الساقية الحمراء، لوضع حد لهذا الانحراف اللاخلاقي واللامهني.

5. مطالبتنا من المركز السينمائي المغربي بتقديم اعتذار رسمي واضح وصريح.

6. دعوتنا للقطاع الوصي لفتح تحقيق حول ملابسات هذا الخطأ المهني الجسيم الذي تم ارتكابه في هذا الفيلم الوثائقي، ورد الاعتبار بذلك لقبيلة الركيبات وعبرهم لكل مكونات القبائل الصحراوية المتضامنة. 7. إنما يمس قبيلة الركيبات وباقي قبائل الصحراء، يمسنا جميعا، مصداقا لقول الرسول ﷺ: ” مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى “.

عن تنسيقية شباب قبائل أيت باعمران بالعيون

IMG 20230102 WA0004

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *