طلب تدخل عاجل من الشباب المتضرر من جمعية الداخلة مبادرة

أخبار الداخلة26 ديسمبر 2022آخر تحديث :
طلب تدخل عاجل من الشباب المتضرر من جمعية الداخلة مبادرة

أخبار الداخلة: مراسلة

من الشباب المتضرر من جمعية الداخلة مبادرة

الى

السيد والي جهة الداخلة

رئيس لجنة القيادة لاتفاقية التشغيل الذاتي محور قروض الشرف

الموضوع : طلب تدخل عاجل

سلام تام بوجود مولانا الامام

بناءا على الإتفاقية التي وقعتموها أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصر الله ، والتي بموجبها تترأسون لجنة القيادة المشرفة على برنامج التشغيل الذاتي محور قروض الشرف، الذي رصد له مبلغ 22.5 مليون درهم كلفت بتسييرها جمعية الداخلة مبادرة ، وبصفتكم رئيس هذه اللجنة ، فإننا نطلب منكم تدخل عاجل بعد أن قامت جمعية الداخلة مبادرة بجر مجموعة من الشباب الى القضاء دون اللجوء الى حلول ودية بحجة عدم تسديد قروض الشرف، دون مواكبة لمشاريعهم التي تم تركها تواجه الصعوبات لوحدها بما في ذلك أزمة جائحة كورنا دون أدنى مساعدة مما أدى الى إفلاس معظم المشاريع وهو ما تم إخبار الجمعية به في أكثر من مناسبة.

وعلى خلاف المؤسسات البنكية ذات الهدف الربحي ، يهدف هذا الورش الملكي كما هو معلوم لتحسين الإدماج الاقتصادي للشباب وتخفيف حدة البطالة عبر تمكين الشباب من قروض دون فائدة أو ضمانات في مسطرة تراعى وضعية نجاح وفشل المشروع تجنبا لتأزيم الوضعية الاجتماعية في حالة افلاس مشاريعهم .

اختارت الجمعية هذا التوقيت الصعب لجعل هذا الورش الملكي بؤرة توتر في المنطقة، وتحويل الأنظار عن فشلها في تدبيره وعدم ضمان إستمرارية نجاح البرنامج كما تشير كل المؤشرات، وفي حين استحضر مجلس الجهة أزمة كورنا وتأثيراتها على المشاريع الصغيرة الناشئة، وأعرض عن مطالبة الجمعية باسترجاع أمواله بصفته ممول الإتفاقية كما تنص المادة الثالثة من إتفاقية الشراكة المتعلقة بتفعيل دعم التشغيل وإنعاش المقاولات بجهة الداخلة وادي الذهب – محور التشغيل الذاتي بادرت الجمعية بتعميق الأزمة الاجتماعية والإقتصادية بخطوات عبثية خطيرة ضد الشباب بحره إلى القضاء

في انتظار ردكم تقبلوا منا أسمى عبارات التقدير والاحترام

نسخة موجهة :

عمل اقليم أوسرد

رئيس جهة الداخلة وادي الذهب

رئيس المحكمة الابتدائية بالداخلة

الداخلة في 10 دجنبر 2022

Screenshot 2022 12 26 20 03 53 80 e2d5b3f32b79de1d45acd1fad96fbb0f

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *