الجامعة الوطنية لقطاع الصحة تقرر خوض إضراب وطني ثاني الأسبوع المقبل

القدي عدنان1 مارس 2024آخر تحديث :
الجامعة الوطنية لقطاع الصحة تقرر خوض إضراب وطني ثاني الأسبوع المقبل

قررت الجامعة الوطنية لقطاع الصحة خوض إضراب وطني ثاني يومي الأربعاء والخميس المقبلين، مع تنظيم وقفات احتجاجية إقليمية وجهوية ردا على ما وصفته بسياسة الآذان الصماء للحكومة اتجاه مطالب الشغيلة الصحية.

وجاء في بيان الجامعة أنه في ظل تجاهل المطالب المشروعة لمهنيي القطاع، وأمام عدم التزام الحكومة بتعهداتها وصمتها غير المبرر، فإنها تلتزم بالدفاع عن كافة قضايا الشغيلة الصحية بكل مصداقية وتجرد، مؤكدة على أن السلم الإجتماعي بالقطاع رهين بالتجاوب مع المطالب العادلة والمشروعة لمهنيي الصحة بحسب لغة البيان.

وفي ذات البيان، استنكرت الجامعة الوطنية لسياسة ما أسمتها بالأذان الصماء والهروب إلى الأمام، التي تنتهجها الحكومة في التعاطي مع مطالب وانتظارات نساء ورجال الصحة، وتنكرها لتضحياتهم الجسام عبر التاريخ.

جدير بالذكر، أن المكتب الوطني قرر خوض هذا الإضراب بكل المؤسسات الصحية والإستشفائية والوقائية والإدارية بكل أنحاء البلاد، باستثناء أقسام المستعجلات والإنعاش والعناية المركزة، مشددة على الإقدام بخطوات نضالية جديدة، وذلك بالتنسيق مع باقي النقابات، داعيا كل مناضلي ومناضلات الجامعة إلى التسلح بالوعي واليقظة لتحصين المكتسبات واقرار الحقوق والإستعداد الدائم للدفاع عنها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *